أيمن نور يدرس التعاقد مع مذيعين جدد بعد فضائح الهواء.. مالك قناة الشرق يبقى على معتز مطر وزوجته دعاء حسن ويتخلى عن عماد البحيرى ومحمد إسماعيل.. وقيادى سابق بالجماعة: تتفاوض مع الجزيرة للاستعانة بمذيعيها

أيمن نور يدرس التعاقد مع مذيعين جدد بعد فضائح الهواء.. مالك قناة الشرق يبقى على معتز مطر وزوجته دعاء حسن ويتخلى عن عماد البحيرى ومحمد إسماعيل.. وقيادى سابق بالجماعة: تتفاوض مع الجزيرة للاستعانة بمذيعيها


16, Jul 2019

أزمة كبيرة تعانى منها فضائيات الإخوان فى تركيا بسبب ضعف أداء إعلامي القناة، وذلك بعدما فضحت حملة شنها عدد من رواد الفيسبوك، الأداء المتردى لمذيعى قنوات الشرق ومكملين ووطن وغيرها من الفضائيات الإخوانية، وهو الأمر الذى دفع أيمن نور مالك قناة الشرق الإخوانية وعدد من قيادات الجماعة للتفكير جديا فى استقدام عدد من المذيعين الجدد للعمل بالقناة.

وذكرت مصادر، أن هناك عدد من المذيعين سيبقى عليهم أيمن نور يأتى فى مقدمتهم معتز مطر وزوجته دعاء حسن، فى حين سيتخلى عن كل من عماد البحيرى ومحمد إسماعيل، هذا إلى جانب التعاقد مع عدد من المذيعين من فضائيات أخرى منهم اثنين يعملان بقناة الجزيرة القطرية حاليا، فى محاولة لوقف الأخطاء الفادحة والفضائح التى ارتكبها عدد من مذيعى فضائيات الإخوان.

يأتى ذلك بعد حالة من الجدل شهدتها فضائيات الإخوان فى تركيا بسبب الحملة التى شنها عدد من رواد الفيسبوك على مذيعى الإخوان نتيجة الأخطاء الفادحة والمضحكة فى بعض الأحيان، والتى تتكرر يوميا على شاشات قنوات الشرق ومكملين ووطن والتى نالت سخرية كثيرين على مدار الأيام القليلة الماضية.

من جانبه توقع طارق البشبيشي القيادى السابق بجماعة الإخوان أن تلجأ قنوات الجماعة إلى الاستعانة بمذيعين من الخارج وبصفة خاصة مذيعى قناة الجزيرة القطرية فى ظل تورط مذيعيها فى أزمات وفضائح كثيرة خاصة فى ظل تزايد التمويل القطرى لمنابر الجماعة التحريضية التى تبث من تركيا.

 

وقال القيادى السابق بجماعة الإخوان، إن قنوات الجماعة تمر بأزمة كبرى وأخطاء مهنية وإعلامية ضخمة ساهمت فى تزايد تشويه صورة تلك القنوات الإخوانية، وهو ما يجعل الجماعة تستعين بالخارج لمواجهة تلك الفضائح.

ولفت القيادى السابق بجماعة الإخوان، إلى أن قطر حريصة على تجميل صورة الإخوان وقنواتها كما أن قطر تدفع الملايين لصحف أجنبية لإظهار قيادات الإخوانية على صحفهم.

وفى إطار متصل، قال منتصر عمران القيادى السابق بالجماعة الإسلامية، إنه من المعلوم ان ما يتم تسميهم من مذيعي قنوات الإخوان هم في الأصل دخلاء على الإعلام ومن كان منهم يعمل في مجال الصحافة او الإعلام لم يكونوا في مستوى القادة او حتى الصف الأول من إعلامي مصر المعروفين فإذا نظرنا إليهم بنظرة عامة لا نجد منهم  سوى  واحد أو اثنين ممن كان لهم تواجد في الإعلام المصري المستقل وليس الحكومى، لذا فمعظم مذيعي قناة أيمن نور المرتزقة ليسوا بإعلاميين اصلا.

ولفت منتصر عمران إلى أن قنوات الإخوان قد تلجأ لمذيعين من خارج الجماعة لأن إعلامى الإخوان يحتاجون اولا الى التدريب كيف تكون الوطنية خير لهم من أن يكون عملهم مبنى على أن يكون ضد الوطن ويساعدوا في عمل منصات ظاهرها الإعلام وباطنها العمالة، فمن السهل ان تكون عميلا للأعداء ولكن ليس من السهل ان تكون وطنيا تخدم وطنك في مجال الإعلام كما انه من السهل ان يكون بوقا لإعداد بدرجة مذيع ولكن من الصعب أن تكون مذيعا وطنيا تخدم وطنك.



موضوعات مشابهه